• ×

07:58 صباحًا , الخميس 25 ذو القعدة 1441 / 16 يوليو 2020

حدث في الرياض !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أمام مجمع تجاري كبير من المجمعات الشهيرة والجديدة في قلب الرياض كنا ثلاث نساء، خرجنا ثلاثتنا من البوابة الكهربائية الزجاجية الفاخرة.. أنا والأخرى كنا معاً، أما الثالثة فلا نعرفها هي إحدى المتسوقات الخارجات من ذلك المجمع الفاخر الكبير، ما أن خطونا إلى الخارج حتى لمحت الأخت الثالثة التي لا أعرفها تكاد تسقط على الأرض بعد أن أصابها تشنج حاد شمل جسدها كله.. فكانت ترجف ترجف ويداها ممدودتان ورأسها يتدلى إلى الخلف ولم يمكنني تداركها لأنها سقطت فوقي وكنا معا أنا وهي على الأرض ولقوة رجفها كنت أحس أني أرجف كمن علق في أعلى فولت كهربائي وأصابه مس!! كنت أريد من يرفعها عني كي أتنفس، صاحبتي لم تستطع حملها فقد كانت في حالة تشنج وتخشب واضحين, انتظرنا في ذلك الوضع المؤلم أية محاولة إسعافية من حراس المجمع الواقفين لكن لم يتقدم أحد نحونا ولو خطوة واحدة! وكأن منظرنا لا يستدعي التدخل فتلك المسكينة التي ترتعش والأخرى المدفونة تحتها نساء وبالتالي لا تستحقان الإنقاذ!!! والأدهى أن دورية الأمن تقف أمام المجمع ورجالها لم يفكروا حتى في مغادرة كراسيهم!!!
كل ما حدث أن تحلق حولنا مجموعة من النسوة والمصابة ترجف ترجف وأنا قلبي يضرب يضرب خوفاً على المسكينة وطلباً للهواء ولم يتحرك أحد!!! مرت الدقائق طويلة.. يا ناس يا هوه ماء!! إسعاف!! نجده!! الكل وقوف والمرتجفة أغمضت عينيها في سبات تام!! مرت نصف ساعة وساعة! قلت لأحد الحراس يا أخي أين الإسعاف!! قال عادي عادي متعودين على كذه!! إنه لمذهل حقاً أن يكون في شوارعنا الفسيحة مثل هذه المجمعات التجارية الضخمة الفخمة المزودة بكل أنواع الجماليات تحف بها الزخرفة من السقف إلى الأرض ثم لا يكون فيها فرصة لإنقاذ حياة إنسان!! كل ما هو جميل متوفر فيها ثم إذا سقطت طفلة جراء إصابة أثناء اللعب في الألعاب لا تجد من يسعفها!! يجد فيها الأطفال الفرح والمرح وخزانتها معبأة بالنقود المدفوعة قيمة للعب بهذه الألعاب ثم ما أن يسقط طفل مصاباً أو مغشياً عليه لا تجد في هذه الأماكن إلا الحسرة رغم مظهرها الغني!!
ألا يوجد في نظام المراكز التجارية ما يلزم هذه المجمعات الكبيرة الفاخرة بتوفير أبسط شروط الإسعافات الأولية!! ألا توجد خدمة إلزامية تسمى إنقاذ روح! كيف تسقط امرأة عند باب تجاري كبير ولا تجد يدا تحملها إلى الطوارئ لمجرد أنها سيدة!؟ وهل من واجبات دوريات الأمن تجاهل إنقاذ حياة إنسان؟! هل التحضر أن يكون لدينا مجمع تجاري كبير.. ثم يُهمل فيه الإنسان.. بالله عليكم هل من مجيب!!!

بواسطة : alfarsha
 0  0  526
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:58 صباحًا الخميس 25 ذو القعدة 1441 / 16 يوليو 2020.